اقتصاد محلي

162 شركة كويتية مدرجة بالبورصة تصعد مكاسبها 26% خلال الربع الأخير

كشفت البيانات المالية في 162 شركة مدرجة بالبورصة الكويتية، عن صعود أرباحها التي بلغت نسبتها نحو 26.4% خلال الربع الرابع من 2018 على أساس سنوي، وذلك مع نهاية المهلة المحددة بنهاية مارس 2019، بشأن الإفصاح عن البيانات المالية السنوية والربعية للشركات، حيث بلغت أرباح الشركات خلال ذات الفترة، لتصل إلى 442.28 مليون دينار كويتي وما يعادل نحو (1.46 مليار دولار) أمريكي، بالمقارنة مع أرباح بلغت حوالي 349.95 مليون دينار وما يعادل نحو (1.15 مليار دولار) عن الربع الرابع من عام 2017، كما حققت الشركات أرباحاً بلغت نحو 2010.27 مليون دينار خلال العام الماضي 2018، مقابل نحو 1807.34 مليون دينار خلال عام 2017، بارتفاع بلغت نسبته نحو 11.2%.

جاء البنك الكويتي الوطني في المركز الأول، حيث حقق أعلى نسبة أرباح على كافة المستويات بين الشركات المعلنة بالبورصة الكويتية، لتصل الأرباح إلى نحو 98.31 مليون دينار خلال الربع الأخير من 2018، فيما بلغت أرباحه السنوية لنفس العام ما قيمته نحو 370.71 مليون دينار، بينما جاءت أرباح بيت التمويل الكويتي “بيتك” في المرتبة الثانية على المستوى السنوي بما بلغ نحو 227.41 مليون دينار، واحتلت “زين” المركز الثاني على المستوى الفصلي، بقيمة أرباح بلغت 59.43 مليون دينار.

في المقابل، تراجعت شركة “منشآت” لتصل خسائرها إلى 23.16 مليون دينار، خلال الربع الرابع من عام 2017، ثم تلتها “الرأي” بخسائر بلغت 21.66 مليون دينار، واحتلت “صناعات” المرتبة المرتبة الثالثة بقيمة نحو 12.43 مليون دينار، أما بالنسبة إلى خسائر العام الماضي 2018، فقد سجلت “منشآت” أعلى الخسائر السنوية لتصل إلى ما يعادل نحو 28.23 مليون دينار، تلتها خسائر “الراي” بما بلغت قيمته حوالي 21.18 مليون دينار، وجاءت “إيفا فنادق” في المركز الأخير بما يوازي 19.25 مليون دينار.

استحوذ قطاع البنوك على نسبة 73 من الأرباح الفصلية للسوق المالي الكويتي، خلال الربع الأخير من العام الماضي 2018، تلاه الاتصالات بنسبة تمثل قرابة 20%من أرباح السوق، بينما جاء قطاع الصناعة في المرتبة الثالثة بنسبة 10.5%، بينما حققت 5 قطاعات مدرجة بالبورصة الكويتية خسائر ربع سنوية، تصدرها قطاع الخدمات الاستهلاكية، وتذيلها قطاع التكنولوجيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق